مكتبة الصورالرئيسيةس .و .جمواضيع نشيطةالتسجيلالاتصال بنادخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نعلن عن قرب عودة المنتديات الى النشاط عما قريب فانتضرونا

شاطر | 
 

 توصيات الملتقى الدولي بن شنب والحداثة 2013

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منور

avatar

ذكر
مشاركات : 1570
نقاط التميز : 2490

بطاقة الشخصية
الاوسمة الاوسمة:
الهواية الهواية: سباحة وشعر
السيرة السيرة:

مُساهمةموضوع: توصيات الملتقى الدولي بن شنب والحداثة 2013   الجمعة 22 فبراير 2013 - 13:19

بيان صحفي

ورقة صحفية حول اليوم الرّابع

من الملتقى الدولي محمد بن شنب والحداثة

الأربعاء 20 فيفري 2013


اختتمت أشغال "الملتقى الدولي محمد بن شنب والحداثة" يوم، الأربعاء 20 فيفري 2013، بعد أربعة أيام من الطرح والنقاشات عن موضوع الحداثة وكان ختامها حول "مرجعيات الحداثة في العالم العربي وآفاقها" كآخر محور أراد من خلاله المتدخلون بسط منظومة فكرية تسبق الآليات العملية التي تحدد عناصر الحداثة في العالم العربي كينونة أو حدوثا، حيث تركزت تدخلات الحاضرين على أنّ نفي الديني من الشأن الاجتماعي والسياسي أحد الركائز الأساسية التي قامت عليها الحداثة الغربية، في حين أن هذه القيمة الدينية هي جزء مهم من علاقة الحداثة كفكر ومنهج وكأسلوب حياة... بل إنه جزء عميق ومتجذر على مستوى النسيج الاجتماعي، والنسق الثقافي، والمنظومة القيمية للمجتمعات العربية...

ففي الجلسة السابعة والأخيرة تحد رئاسة الدكتور عمار طسطاس، تطرق المحاضر د. حسين رايس من باريس وهو جزائري الأصل إلى موضوع "على هامش الحداثة" حيث أردف في مقدمته مجموعة من القناعات أن مجرد التفكير في موضوع الحداثة نشأة وتطورا وانتشارا فإنه يشعر الإنسان بين أمواج بحر متلاطمة ومداخلات تندفع الواحدة تلو الأخرى، من هنا يرى المحاضر أنه يجب توضيح وإبراز لهذه الظاهرة الشائكة "اعتبارا لمضمونها وعملها سواءً كان ذلك على المستوى الثقافي المتعارف عليه بين الفئات التي تلج عالم المعرفة والمفاهيم التي تتجدد وتتلون في كل حين، لأن انتماءات هؤلاء أيضا تتنوع فتأخذ أبعادا ومفاهيم مختلفة"، كما أشار المتدخل إلى اقتراحات لتيسير فهم هذه المسألة/الظاهرة وحسن التعامل مع مفاهيمها، ومعايشة واقعها ساء كان ذلك على المستوى العملي المعيش أو على الصعيد الفكري البحت... ليخلفه في الكلمة د. الطاهر سعود من جامعة سطيف بتقديم مداخلة تحمل عنوان "الدين والمشروع الحداثي، من النفي إلى العودة"، على اعتبار أن يعد نفي الديني من الشأن الاجتماعي والسياسي أحد الركائز الأساسية التي قامت عليها الحداثة الغربية، مقدما بعض الطروحات التي تحتل اليوم حيزا مهما في الخطاب العلمي والفلسفي "بين من يتبنى فكرة عودة الديني ويعطي لها مداها من التأثير في الواقع المعاصر من حيث الزيادة في الطلب الاجتماعي على الدين، وبين من يتصور أن يكون لها تأثيرها في المستقبل البشري (الخطاب الهنتغتوني مثلا)، وبين داحض لفكرة العودة ومؤكد على عدم صحتها، أو متأول لهذه العودة"، لتختتم الجلسة على وقع تدخل القاعة بمجموعة من الاستفهامات والتعليقات عن الموضوع.

مباشرة تقدم إلى المنصة السيد د. عبد الحميد بورايو رئيس اللجنة العلمية للملتقى أين قرأ على الحضور ورقة توصيات الملتقى الدولي الدكتور محمد بن شنب و الحداثة، ويخلفه بعد ذلك مدير الثقافة لولاية المدية السيد ميلود بلحنيش في كلمة شكرَ فيها الحضور من أساتذة ومشاركين، كما أعرب عن وامتنانه للسيد رئيس جامعة يحيى فارس لجعل تحت التصرف مرافق المركز الجامعي وكل الطاقات البشرية بغية إنجاح ملتقى، ثمّ عرج على أهمية الملتقى العلمية والثقافية، وعن الجهود المبذولة من قبل الوصية ممثلة في السيدة وزيرة الثقافة لإنجاح الملتقى كجزء من منظومة الملتقيات الفكرية الوطنية التي تحتفي بأعلام الجزائر سيراً وآثاراً، وبعده مباشرة تقدم والي ولاية المدية السيد براهيم مراد في كلمة شكر ضيوف الجزائر من دول عربية وصديقة وأكاديمييها من مختلف ولايات وطن، وأكدّ على أهمية هذه الملتقيات في بسط نظرة تفاؤلية ومستقبلية لبناء صرح البلد ثمّ أعطى إشارة اختتام الملتقى.

توصيات اللجنة العلمية للملتقى الدولي محمد بن شنب 2013:التي تراسها الدكتور عبد الحميد بورايوا


في يوم الأربعاء 20 فيفرير2013 اجتمعت لجنة توصيات الملتقى، والمُشكّلة من السادة الآتية أسماؤهم :

- د. عبد الحميد بورايو الجزائر. رئيسا

- الأستاذ الطيب ولد العروسي، باريس. عضوا

- د. هشام عمر النور، السودان. عضوا

- د. مصطفى جاد، مصر. عضوا

- د. موسى هصام، الجزائر عضوا

- د. عبد العزيز بوالشعير، الجزائر. عضوا

- د. عبد الرزاق بلعقروز، الجزائر. عضوا

وقد أشادت اللَّجنة بالملتقى، من جهة التحضير والتنظيم وتوفيقها في اختيار موضوع الملتقى، الذي تعتقد أنه، من صميم اهتمامات وانشغالات الفضاء الثقافي الجزائري والعربي، ضمن الجهود الرامية إلى النّهضة الحضارية والتنمية الثقافية، وتتقدم اللّجنة بوافر الشكر وجزيل التقدير إلى كل من ساهم في إنجاح هذا الملتقى وعلى رأسهم :

- فخامة رئيس الجمهورية على رعايته للملتقى.

- معالي وزيرة الثقافة.

- السيّد والي ولاية المدية.

- السيّد رئيس جامعة المدية.

- مدير الثقافة لولاية المدية.
-الاعلام وبخصوص اذاعة المدية الجهوية
- رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية المدية.

وكل المساهمين من قريب أو من بعيد، بخاصة الدكاترة الضيوف من: المغرب، والسودان، وتونس، ومصر، وسوريا، ولبنان، والإمارات العربية المتحدة وفرنسا.

وتنوه اللّجنة بالحضور المتميّز للطّلبة واهتمامهم بالمحاضرات التي قدمت خلال أيام الملتقى، وتشيد بالتنوع والثراء الذي ميّز أوراق الملتقى، حيث فتح أفق الحوار والتواصل والتثاقف بين الآراء، كما تنوه اللّجنة شاكرة حضور وسائل الإعلام (المرئية والمسموعة والمكتوية) على التغطية المتميّزة لأشغال وأجواء الملتقى.

إن اللّجنة، وبعد جمع الاقتراحات من الأساتذة والمشاركين، والإطلاع عليها، ومناقشتها، تتقدّم بالتوصيات الآتية:

1- ترسيم الملتقى وتكريس الطابع الدولي له.

2- طباعة الأعمال الكاملة للعلامة محمد بن أبي شنب، وما كتب حوله وكذا أعمال الملتقى.

3- إقامة معرض شامل لكل ما يتعلّق بهذه الشخصية (صور، مقالات، مكتوبات، مخطوطات، مراسلات، شهادات).

4- جمع الوثائق السمعية البصرية المتعلّقة بمحمد بن أبي شنب وحفظهاوهذا تحت اشراف المركز الوطني للارشيف التوصية كانت من قبل مدير مركز الارشيف الوطني .

5- تفعيل المساعي المتعلقة بمشروع مؤسسة محمد بن أبي شنب.

6- تشجيع تكوين وحدات بحث حول إنتاج العلامة في جميع الاختصاصات العلمية.

7- الانتقال بجائزة العلامة محمد بن ابي شنب من جائزة ولائية إلى جائزة وطنية.

8- توجيه طلبة الدراسات العليا، نحو إعداد مذكرات ورسائل حول أعمال محمد بن أبي شنب.

9- تشجيع إنتاج فيلم حول شخصية ابن شنب.(لتوسيع الاستهلاك وسهولة الانتشار اوصى بها منذ السنة الماضية صحفي الاذاعة الجزائرية هني عبد النور )

10- الشروع في استكمال إعداد مكنز للفولكلور العربي، وقاعدة للبيانات، والاستعانة بالهيئات المعنية بتمويل المشروع توصية خاصة بالدكتور مصطفى جاد من مصر .

11- إعداد ورشة عمل متخصصة للباحثين و الطلاب بالجزائر، من أجل إقامة أرشيف وطني للتراث الشعبي الجزائري، يشكّل إسهاما في وضع قاعدة بيانات الفولكلور العربي، وتحفيزهم على إعداد قوائم بيانات، وحصر مواد التراث الثقافي.

12- التعريف بالكنوز البشرية الحيّة (حملة التراث والممارسين له)، والعمل على المحافظة عليها لحماية التراث الثقافي، عن طريق التحفيز.

13- اقتراح موضوع "موقع جهود د. محمد بن أبي شنب في مشاريع النهوض الثقافي والعلمي المغاربي".

وتكون المحاور كالآتي:

أولا: مناهج التعاطي مع التراث عند محمد بن أبي شنب.

ثانيا: البعد المغاربي في اهتمامات أبي شنب.

ثالثا: الأعلام رواد العناية بالتراث في الفضاء الثقافي العربي.

رابعا: الدّراسات الاستشراقية وما بعد الكولونيالية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
توصيات الملتقى الدولي بن شنب والحداثة 2013
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الشمس تستيقظ من نوم عميق وتصيب الأرض بأضرار عام 2013
» صور مضحكه 2013

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: .·:*¨`*:·. جريـــدة تــــابلاط مزغنــة.·:*`¨*:·.-
انتقل الى: